هل يمكن للمدونين الربح بعيداً عن جوجل أدسنس (بدائل جوجل أدسنس)

هل يمكن للمدونين الربح بعيداً عن جوجل أدسنس (بدائل جوجل أدسنس)




تعتبر جوجل أدسنس هى المصدر الرئيسى والأفضل للربح بالنسبة للناشرين حيث تتميز بنسبة دفع عالية وإعلانات عالية الجودة ذات سعر عالى للنقرة خاصة للمحتوى الأجنبى. ولكن ماذا لو لم يتم قبولك فى أدسنس أو لم تستطع الحصول على حساب فى جوجل أدسنس أو تم إغلاق حسابك لأى سبب ما؟ هل سيتوقف العالم؟ وهل ستبكى على ما كتبته من مقالات وما ضيعته من مجهود ووقت لبناء مدونة تستهدف عدد لا بأس به من الزوار؟
طبعاً أدسنس ليست نهاية المطاف، حتى إن كثيراً من المدونات الناجحة لا تستخدم أدسنس من الأساس ولا تعتمد عليها كمصدر للربح بل وتعتبره مضيعة للوقت. ولكن لا يعنى هذا أن أدسنس فعلاً مضيعة للوقت، ولكننا هنا بصدد الحديث عن بدائل أدسنس للناشرين للربح من مدوناتهم
فى هذا المقال سنخلص إلى نتيجة هامة
إذا تم حظر حسابك فى أدسنس أو لم يتم قبولك من الأساس فهذه ليست مشكلة على الإطلاق لأنك هنا بدائل أخرى
ولكن قبل أن نتطرق على الحديث عن تلك البدائل نوضح لماذا أدسنس هو أفضل برنامج ربحى لجنى المال أو أفضل وسيط إعلانى للمدونين للربح من مدوناتهم؟ يعتبر أدسنس هو الأفضل للأسباب التالية:
سهل الإستخدام
إعلانات عالية الجودة
لا تحتاج لتغيير الإعلان بعد فترة حيث أن شفرة الإعلان ديناميكية إلى حد مُذهل
ليس هناك قلق بخصوص تحصيل الدفعات فهو موثوق به 100 %
ولكن مع ذلك هناك عدة إعتبارات يجب أن تضعها فى الإعتبار عند إستخدام جوجل أدسنس وهى:
يجب أن تلتزم بسياسات جوجل أشد الألتزام وإلا سيتم حظر حسابك
لا يمكنك نشر أى شئ تريده إلا إذا كان متوافقاً مع سياسات جوجل (على سبيل المثال غير مصرح بنشر المواقع التى تسمح بمشاهدة الأفلام أون لاين)
لكى تحقق أعلى ربح من أدسنس يجب أن تستخدم تقنيات السيو والبحث عن الكلمات الدلالية الأعلى سعراً وهذه الخدمات مكلفة وغالية الثمن
إذا كان أغلب جمهورك من بلاد كالهند أو باكستان أو ماليزيا أو بعض الدول العربية فمكسبك من أدسنس سيكون بالسنتات
هذه الإعتبارات لا تجعل أدسنس سيئاً ولكنه ليس رائعاً كما يتصور البعض

لماذا وكيف ستكون الحياة أفضل بدون جوجل أدسنس

عندما بدأ فى التدوين لم يكن هدف هارش اجرويل من مدونته SHOTU MY LOUD الربح، بل كان يريد أن يشارك المعرفة من الأخرين بدافع حب التدوين ولم يسمع قط عن أدسنس إلا بعد شهور من التدوين فى مدونته وكان ربحه الأول يقدر بـ 47 دولار من تسويق لخدمة DREAM HOST للإستضافة
ومن الجدير بالذكر أن مدونة هارش أجرويل فى تقارير أرباحه الشهرية تحقق 30 الف دولار كمتوسط للربح، ونسبة أدسنس من هذه الأرباح لا تتعدى فى بعض الشهور بضع مئات من الدولارات.

تدويناتك نتيجة خبراتك

إن أفضل التدوينات الموجودة على الإنترنت هى التى تتكلم عن تجارب أصحابها، لذلك قبل الخوض فى تجربة لا تعلم نتائجها قم بخوض تجارب الأخرين مضمونة النجاح، فعلى سبيل المثال أثبت البرنامج الإعلانى  VIGLINK   فاعليته فيما يخص مدونات الأزياء والموضة، وبمعرفتك تجربة كهذه لا تضيع وقتك فى إستخدام مثل هذا البرنامج الإعلانى فى مدونة تتحدث عن الربح من الإنترنت أو إستراتيجيات السيو، بل يمكنك عمل مدونة عن الأزياء والموضة وإستخدام مثل هذا البرنامج الإعلانى.
مثال أخر: البرنامج الإعلانBIDADVERTISER   يستخدم إعلانات  قليلة الجودة وذات سعر متدنى للنقرة، لذا تضيع الوقت بإستخدامه بمعرفتك مثل تلك المعلومة والتى أيضاً نتيجة تجارب الأخرين.
إذا سمعت عن شبكة أعلانية ما قم بتجربتها ولا تخف، إذا لم تجد مراجعات كافية عنها
بدلاً من البحث عن المراجعات الخاصة بالشبكات الإعلانية أو الشركات الربحية أبحث عن تقارير الأرباح الخاصة بهذه الشركات أو دراسات الحالة فى إستخدامها
يمكنك نشر تجربتك عن شركة إعلانية بعد إستخدامها ليستفيد منها الناس، وتستفيد أنت من المقالة فيما بعد.
إذا لم تبدأ مدونتك الإحترافية فيمكنك البدء فى تسع خطوات من هنا:
كيف تقوم بناء مدونة وتربح منها فى أقل من ساعة 

إستخدام ما تجيده فى الربح من تدويناتك

إليك عدة نقاط فيما يخص هذه النقطة:
إذا كنت تدون عن التكنولوجيا فيمكنك عمل كتاب إلكترونى عن كيفية إداء مهم معينة فيما يخص مجال التكنولوجيا والتسويق له عبر مدونتك
إذا كنت تكتب عن الإستثمار والمال فيمكنك عمل خطة مالية أو إستراتيجية ربحية لقرائك بسعر معقول
إذا كنت تكتب عن العلاقات الإجتماعية والتنمية البشرية فيمكنك تقديم خدمات إستشارات مدفوعا لقرائك هاتفياً أو عبر رسائل البريد الإلكترونى
إذا كنت تدون عن الصحة فيمكنك عمل كتاب عن الريجيم بسعر معقول لمتابعيك
إذا كنت تدير مدونة عن الموضة فيمكنك مساعدة زوارك فى التسوق عن الأزياء التى يريدونها والتى تناسبهم وأيضاً من خلال خدمات مدفوعة
الخلاصة : هناك سوق لك لشئ، كل ما تريد معرفته هو فقط كيف وأين ستبيع عروضك

جرب التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة هو تجارة العصر وتجارة الإنترنت الرائجة والتى يربح منها المسوقون ملايين الدولارات شهرياً، عندما تتصفح الإنترنت ستجد من وقت لأخر خدمات وعروض تأتى لك من خلال إعلانات أو صفحات فيس بوك أو غيرها، ولكن لن يخبرك احد أياً من هذه المنتجات ما يعمل وأيها لا يعمل، أياً منها يُباع ويدر دخلاً وفيراً لمروجيه وأياً منها يستنفذ ميزانية صاحبه.
إذا كنت إذن تريد أن تجرب التسويق بالعمولة كبديل لأدسنس فلابد إذن من العمل والجهد الدائم، فالتسويق بالعمولة يحتاج لعمل جاد وخطة مناسبة حتى تحصل على دخل جيد.
ومفتاح النجاح للتسويق بالعمولة هو تخصيص قناة بيع للمنتجات والخدمات الهامة التى يحتاجها الناس دوماً على الإنترنت، أو إقتراح شئ أو منتج أو خدمة أنت تستخدمها ومن ثم توضح أهميتها لقرائك ومتابعيك وستصلهم المعلومة منك بمنتهى السلاسة والإقناع لأنك تتكلم عن تجربة وصدق.
الخلاصة : التسويق بالعمولة أنواع كثيرة يمكنك إختيار النوع الذى يناسبك وعمل مدونة له ثم طرح المنتجات الجديدة الخاصة بهذا النوع، او يمكنك إقتراح منتجات وخدمات أنت تستخدمها شخصياً وكيف سيستفيد الزوار منها بناءاً على تجربتك مع هذا المنتج أو تلك الخدمة
وبعد، فقد قصدنا من هذا المقال أن نوضح أن الحياة لن تتوقف بتوقف أدسنس كما يظن البعض؛ حيث أنهم بمجرد عدم الحصول على تجربة أدسنس تتوقف افكارهم ولا يتعقبون أى شئ أخر ولا يجربون. إذا لم يعمل أدسنس معك، أتركه وجرب غيره حتى تصل للربح المنشود، وأسأل نفسك دائماً، لماذا لا أجرب ولاأقتحم السوق؟ وقل لنفسك: أن أستطيع المحاولة والمخاطرة ثم النجاح.



No comments:

Powered by Blogger.